إسرائيل تشن أشرس غارات على [قطاع غزة]

إسرائيل تشن أشرس غارات على [قطاع غزة]
إسرائيل تشن أشرس غارات على [قطاع غزة]
فلسطينيو غزة يتركون منازلهم بعد تهدمها
الملعب:
شنت إسرائيل أشرس هجماتها الجوية على غزة منذ تفجر جولة الصراع الحالية، فيما يواصل المسلحون الفلسطينيون إطلاق الصواريخ على الأراضي الإسرائيلية في اليوم الخامس من الأعمال العدائية.
وقال الجيش الإسرائيلي إن القوات الجوية والبرية شاركت في هجمات الجمعة لكنها لم تدخل غزة.

وأظهر مقطع فيديو من مدينة غزة السماء وهي تضيء ليلاً بسبب الانفجارات من المدافع والقوارب الحربية والغارات الجوية الإسرائيلية.
وقتل نحو 119 شخصاً في غزة وثمانية أشخاص في إسرائيل منذ بدء القتال يوم الاثنين.
في غضون ذلك، ارتفعت حدة القتال بين اليهود والفلسطينيين داخل إسرائيل، ما دفع رئيسها إلى التحذير من نشوب "حرب أهلية".
وأمر وزير الدفاع بيني غانتس "بتعزيز مكثف" لقوات الأمن لقمع الاضطرابات الداخلية التي شهدت اعتقال أكثر من 400 شخص.
وتقول الشرطة إن الفلسطينيين الذين يحملون الجنسية الإسرائيلية، هم المسؤولون عن معظم المشاكل، لكنهم يرفضون تلك الاتهامات ويقولون إنهم لن يقفوا متفرجين بينما تستهدف عصابات من الشبان اليهود منازل العرب.

وتعد الأعمال القتالية التي وقعت هذا الأسبوع في غزة وإسرائيل الأسوأ منذ عام 2014. يأتي ذلك بعد أسابيع من تصاعد التوتر الإسرائيلي الفلسطيني في القدس الشرقية والذي بلغ ذروته في اشتباكات في الحرم القدسي.
وأطلقت حركة حماس، التي تتولى السلطة في غزة، الصواريخ على إسرائيل بعد تحذيرها بالانسحاب من حرم المسجد الأقصى، ما أدى إلى الرد بضربات جوية انتقامية.
وفي غزة، فر الفلسطينيون الذين يخشون من توغل القوات الإسرائيلية من المناطق الحدودية مع إسرائيل. وقال السكان الذين غادروا منطقة الشجاعية في مدينة غزة إن القذائف سقطت على المنازل.
وقالت سلوى العطار، إحدى ساكانات القطع، والتي فرت من القصف مع عائلتها: "شعرنا وكأننا في فيلم رعب"، وأضافت "كانت الطائرات فوقنا، وكانت الدبابات والبحرية تقصف - ولم نتمكن من الحركة. كان الأطفال والنساء والرجال يصرخون".

وقال الجيش الإسرائيلي إنه أجرى عملية خلال الليل لتدمير شبكة من أنفاق حماس أطلق عليها اسم "المترو" ، لكن لم تدخل أي قوات إلى غزة. وأضاف أنه منذ مساء الخميس وحتى صباح الجمعة، أُطلقت 220 قذيفة من قطاع غزة.
وقالت وزارة الصحة في غزة إن 27 طفلاً قتلوا منذ بدء القتال وتوفي كثير من المدنيين. كما أصيب 600 شخص آخر في غزة. وتقول إسرائيل إن عشرات القتلى في غزة هم من المقاتلين وإن بعض القتلى نجموا عن صواريخ خاطئة أطلقتها غزة.
وفي بيان صدر في ساعة مبكرة من صباح الجمعة، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إن العملية العسكرية الإسرائيلية ضد المقاتلين الفلسطينيين ستستمر "طالما كان ذلك ضروريا". وأضاف أن حماس ستدفع ثمناً باهظاً مثلها مثل "الجماعات الإرهابية" الأخرى.
وقال متحدث عسكري من حماس إن الحركة مستعدة لتعليم الجيش الإسرائيلي "دروساً قاسية" إذا قرر المضي قدما في توغل بري.
واستدعى الجيش الإسرائيلي، الخميس، سبعة آلاف من جنود الاحتياط ونشر القوات والدبابات بالقرب من حدوده مع غزة. وقال إن شن هجوم بري على غزة كان أحد الخيارات قيد الدراسة لكن القرار لم يتخذ بعد.
بي بي سي

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، إسرائيل تشن أشرس غارات على [قطاع غزة] ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : الملعب