الرمان... 21 منفعة لا تقدّر بثمن!

الرمان... 21 منفعة لا تقدّر بثمن!
الرمان... 21 منفعة لا تقدّر بثمن!

في الأصل ظهر الرمان في إيران وبدأ يُزرَع منذ العصور القديمة. اليوم يُزرَع على نطاق واسع في منطقة المتوسط من جنوب أوروبا، وفي الشرق الأوسط، والقوقاز، وشمال إفريقيا، وإفريقيا الاستوائية، وشبه القارة الهندية، وآسيا الوسطى، والمناطق الأكثر جفافاً من جنوب شرق آسيا. إليكم لمحة عن أبرز المنافع التي تفيض بها هذه الفاكهة الشهية.

 

 

1. يحمي الشرايين:

 

يُحسّن عصير الرمان قدرة الجسم على تخفيض معدل الكولسترول والقضاء على الجذور الحرة في الأوعية الدموية. كذلك يعطي أثراً مضاداً لتصلب الشرايين في القلب ويمنع تراكم الصفائح في الشرايين ويحافظ على مرونتها ويخفف الالتهابات في بطانة الأوعية الدموية.

 

2. يحارب متلازمة الأيض:

 

يساعد الرمان الجسم على تنظيم مستويات السكر ويحسّن ظاهرة حساسية الأنسولين، ويخفف الالتهابات ومشاكل أخرى مرتبطة بمتلازمة الأيض التي تُعتبر مسبباً أساسياً للبدانة، وتنذر بالسكري غالباً.

 

3. يعالج الإسهال:

 

يُعتبر عصير الرمان الطازج علاجاً ممتازاً لتخفيف الألم والالتهاب المرتبطَين بالإسهال الحاد الذي يترافق مع ظهور دم ومخاط في البراز.

 

4. يقوّي الكلى:

 

تضمن خلاصة الرمان حماية فاعلة لمصافي الكلى الخارقة في وجه الأضرار التي تسببها السموم خلال عملية التطهير.

 

5. يحمي الأم وطفلها قبل الولادة:

 

يحتوي عصير الرمان على خليط قوي من الفيتامينات والمعادن تشمل حمض الفوليك ومضادات أكسدة تضمن تدفق الدم بشكل سليم وتُخفّض مخاطر الولادة المبكرة أو احتمال تراجع وزن الأطفال. يساهم البوتاسيوم الذي يحتوي عليه أيضاً في تجنب تشنجات الساق والغثيان خلال الحمل.

 

6. يُخفّض الكولسترول:

 

الرمان غني بمضادات أكسدة تسمح بتخفيض مستويات الكولسترول السيئ في مقابل تحسين معدلات الكولسترول الجيد في الجسم.

 

7. يكافح السرطان:

 

يسمح ارتفاع نسبة مضادات الأكسدة والعناصر المغذّية (أحماض اللوتيولين والإيلاجيك والبونينيك) بحماية الخلايا من أضرار الجذور الحرة وتحفيز خلايا الدم البيضاء لإبطال مفعول السموم وإطلاق ظاهرة موت الخلايا المبرمج (تقضي الخلايا على نفسها) وإعاقة أنزيم الأروماتاز الذي يحوّل الأندروجين إلى أستروجين، ما يعني الوقاية من سرطان الثدي والرئة والبروستات والجلد.

 

8. ينظّم ضغط الدم:

 

يخفّف عصير الرمان الإصابات والالتهابات في الأوعية الدموية ويشكّل مضاداً للتخثر ويُسيل الدم بفاعلية، فضلاً عن أنه يُسهّل تدفق الدم في أنحاء الجسم ويسيطر على ضغط الدم.

 

9. يقوي جهاز المناعة:

 

يتمتع عصير الرمان بخصائص قوية على مستوى مكافحة الجراثيم والميكروبات، ما يساهم في محاربة الفيروسات والجراثيم وتقوية جهاز المناعة. من بين أصناف الفاكهة كافة، تبقى خصائص الرمان المضادة للميكروبات أكثر قدرة على منع نقل فيروس نقص المناعة البشري. يحتوي هذا العصير أيضاً على الفيتامين C الذي يحسّن قدرة الجسم على مقاومة الالتهابات الخارجية التي تسبّبها الفيروسات.

 

10. يحارب الحساسية:

 

الرمان غني بمواد البوليفينول التي تعيق العمليات البيوكيماوية المرتبطة بأعراض الحساسية وتبقيها تحت السيطرة.

 

11. يمنع فقر الدم:

 

يحتوي عصير الرمان على نسبة مرتفعة من الحديد تعوّض عن أي نقص في خلايا الدم الحمراء، وتفيد النساء تحديداً بعد فقدان الدم خلال الدورة الشهرية.

 

12. يجدّد الغضروف:

 

يتولى عصير الرمان كبح الأنزيمات المسؤولة عن تضرر الغضروف لدى المصابين بالفصال العظمي والتهاب العظام.

 

13. ينظّم مستويات سكر الدم:

 

صحيح أن عصير الرمان يحتوي على الفركتوز لكنه لا يرفع مستوى سكر الدم بقدر عصائر الفاكهة الأخرى لأن الدم يمتصه ببطء من دون زيادة معدلات السكر بدرجات قياسية.

 

14. يريح الجهاز التنفسي:

 

حمض الأسكوربيك (فيتامين C) في هذه الفاكهة مضاد قوي للالتهابات، ما يعني أنه يخفف اللهاث لدى الأطفال المصابين بالربو ويخفف الألم والاحمرار في الحلق بدرجة ملحوظة.

 

 

15. يساعد على فقدان الوزن:

 

يحتوي الرمان على نسبة منخفضة جداً من الدهون الطبيعية والكولسترول لكنه غنيّ بالمغذيات والمعادن. كذلك تعزز الألياف الغذائية فيه القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان شعور الشبع وتزيد حجم البراز وتطرد الدهون والسموم من الجسم.

 

16. يكافح الالتهابات:

 

يعطي الرمان مفعولاً مضاداً للالتهاب في مناطق عدة من الجسم، لذا تتعدد منافعه الصحية كونه يحمي من الربو والبواسير والإسهال وأمراض أخرى.

 

17. يعتني بالكبد:

 

لا يكتفي عصير الرمان بحماية الكبد بل يساهم أيضاً في تجديد عملية التعافي إذا ارتبط الضرر بالإفراط في استهلاك مادة معينة. كذلك يساهم في أداء الوظيفة الطبيعية لهذا العضو الحيوي.

 

18. يهدئ اضطراب المعدة:

 

يسبّب عصير الرمان الجوع ويسيطر على العطش، فضلاً عن أنه غني بالألياف الغذائية القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان فيساهم في تحسين الهضم وتنظيم حركة الأمعاء.

 

19. يفيد البشرة:

 

يبطئ عصير الرمان مسار الشيخوخة عبر تخفيف التجاعيد والخطوط الرفيعة والاصطباغ المفرط والبقع الداكنة والبثور، ويرطّب البشرة عبر حمض البونينيك وحمض الأوميغا 3 الدهني، ويسرّع تعافي الجروح، فضلاً عن أنه يطيل حياة الخلايا الليفية المسؤولة عن إنتاج الكولاجين والإيلاستين. يحتوي الرمان أيضاً على مضادات أكسدة مثل الأنثوسيانين والتانين القابل للتحلل بالماء وحمض الإيلاجيك (بوليفينول) الذي يمنع نمو سرطان الجلد.

 

20. يعتني بالشعر:

 

يساهم عصير الرمان عند استهلاكه بانتظام في تقوية بصيلات الشعر ومنع تساقط الشعر وتجديد صحته ولمعانه.

 

21. يفيض بالمغذيات:

 

يحتوي الرمان على كميات كبيرة من الفيتامينات مثل A وC وK وB5. تشمل هذه الفاكهة أيضاً مركّبات معقدة أخرى من الفيتامين B ونجد فيها أحماض البانتوثنيك والفوليك والبيريدوكسين التي تعطي منافع صحية كثيرة. يعجّ الرمان أيضاً بمعادن مثل الكالسيوم والبوتاسيوم والنحاس والمنغنيز، ما يسمح بتجديد التوازن الغذائي وتحسين الصحة.

 

آثار جانبية وتحذيرات:

 

 

أعراض الحساسية:

 

يجب أن يحذر المصابون بالربو قبل شرب عصير الرمان. تتعدّد التفاعلات المحتملة مع الرمان، من بينها الغثيان والتقيؤ والشرى والحكة في العين واحمرارها وصعوبة التنفس.

 

تسمّم بالتانين:

 

تحتوي جذور الرمان وجذوعه على مادة التانين التي قد تكون سامة للبشر.

 

أثره على الحمل:

 

عصير الرمان آمن للنساء في فترات الحمل والرضاعة. لكن ما من إثباتات حتى الآن على أنّ أشكالاً أخرى، مثل خلاصة الرمان، تكون آمنة. لذا من الأفضل الاكتفاء بالعصير خلال الحمل أو الرضاعة.

 

تراجع ضغط الدم:

 

تجنّب شرب عصير الرمان تزامناً مع أخذ أدوية طبية أو أعشاب ومكملات مصمّمة لتخفيض ضغط الدم لأنه قد يضاعف أثر تخفيض الضغط بدرجة قاتلة.

 

مشاكل أيضية:

 

تبيّن أن عصائر الليمون الهندي والرمان تؤثر في أنزيم يفرزه الكبد في الجسم ويُعتبر ضرورياً لتفكيك عدد من الأدوية الشائعة مثل الستاتين الذي يعالج الكولسترول وسموم أخرى.

 

 

محتوى مرتفع من السكر:

 

فاكهة الرمان غنية بالسكر والكربوهيدرات، لذا لا تُعتبر مناسبة للمصابين بالسكري. وإذا كنت تتبع حمية غذائية منحّفة وتريد تخفيف السعرات المستهلكة، فلن يناسبك عصير الرمان طبعاً.

 

اضطرابات هضمية:

 

يؤدي الإفراط في استهلاك فاكهة الرمان وعصيره إلى مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الغثيان والتقيؤ ووجع البطن والإسهال. تجنّب أيضاً تناول غذاء زيتي تزامناً مع الرمان.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، الرمان... 21 منفعة لا تقدّر بثمن! ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : جريده البلاد الالكترونيه

السابق بالفيديو.. سما المصري تكشف أسباب توقف برنامجها الديني
التالى بالفيديو.. لحظة إنقاذ مسن حاول الانتحار داخل قناة مائية