وفاة الجندي المصري صاحب "أشهر صورة" في حرب أكتوبر

تمنى الموت صائمًا ونالها وتوجيه بإطلاق اسمه على أحد الميادين

وفاة الجندي المصري صاحب

توفي الجندي المصري السابق عبد الرحمن القاضي، صاحب أشهر صورة في حرب أكتوبر عام 1973، التي خاضتها مصر وسوريا ضد إسرائيل.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط "أ ش أ"، أن محافط سوهاج أحمد الأنصاري، نعى الجمعة "المقاتل البطل" عبد الرحمن القاضي، ابن مدينة المراغة الواقعة جنوبي مصر.

وقال الأنصاري: إن القاضي كان "أحد أبطال حرب أكتوبر المجيدة وصاحب أشهر صورة للجنود عقب عبور (قناة السويس)"، مشيرًا إلى أنه جرى تشييع جثمان القاضي في مسقط رأسه بالمراغة.

وأمر محافظ سوهاج بإطلاق اسم الجندي الراحل على أحد ميادين المراغة، تكريمًا له.

والقاضي هو أحد مقاتلي الكتيبة 212 دبابات في فرقة 19 مشاة، وهو صاحب أشهر صورة في حرب أكتوبر المجيدة، وظهر خلالها رافعًا سلاحه مبتهجًا بالنصر، وقد تناقلتها وسائل الإعلام العالمية حينها على نطاق واسع، حتى أصبحت إحدى أيقونات تلك الحرب.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن الراحل عمل بعد الحرب موظفًا في مجال التعليم، قبل تعاقده، ولديه 5 أبناء، ونقلت عن أحدهم قوله إن والده كان يتمنى الموت صائمًا في رمضان، وهو ما تحقق بالفعل.

جدير بالذكر أن حرب أكتوبر أو حرب العاشر من رمضان، هي حرب شنتها كلٌّ من مصر وسوريا على إسرائيل عام 1973، وهي رابع الحروب العربية الإسرائيلية، بدأت يوم السبت 6 أكتوبر 1973م، بتنسيق هجومين مفاجئين ومتزامنين على القوات الإسرائيلية؛ أحدهما للجيش المصري على جبهة سيناء المحتلة، والآخر للجيش السوري على جبهة هضبة الجولان المحتلة. وساهمت في الحرب بعض الدول العربية سواء بالدعم العسكري أو الاقتصادي، وانتهت الحرب رسمياً بانتصار العرب على إسرائيل واسترداد مصر لسيادتها الكاملة على سيناء وقناة السويس، لكن سوريا لم تستطع تحرير الجولان.

وفاة الجندي المصري صاحب

وفاة الجندي المصري صاحب "أشهر صورة" في حرب أكتوبر

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2019-05-25

توفي الجندي المصري السابق عبد الرحمن القاضي، صاحب أشهر صورة في حرب أكتوبر عام 1973، التي خاضتها مصر وسوريا ضد إسرائيل.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط "أ ش أ"، أن محافط سوهاج أحمد الأنصاري، نعى الجمعة "المقاتل البطل" عبد الرحمن القاضي، ابن مدينة المراغة الواقعة جنوبي مصر.

وقال الأنصاري: إن القاضي كان "أحد أبطال حرب أكتوبر المجيدة وصاحب أشهر صورة للجنود عقب عبور (قناة السويس)"، مشيرًا إلى أنه جرى تشييع جثمان القاضي في مسقط رأسه بالمراغة.

وأمر محافظ سوهاج بإطلاق اسم الجندي الراحل على أحد ميادين المراغة، تكريمًا له.

والقاضي هو أحد مقاتلي الكتيبة 212 دبابات في فرقة 19 مشاة، وهو صاحب أشهر صورة في حرب أكتوبر المجيدة، وظهر خلالها رافعًا سلاحه مبتهجًا بالنصر، وقد تناقلتها وسائل الإعلام العالمية حينها على نطاق واسع، حتى أصبحت إحدى أيقونات تلك الحرب.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن الراحل عمل بعد الحرب موظفًا في مجال التعليم، قبل تعاقده، ولديه 5 أبناء، ونقلت عن أحدهم قوله إن والده كان يتمنى الموت صائمًا في رمضان، وهو ما تحقق بالفعل.

جدير بالذكر أن حرب أكتوبر أو حرب العاشر من رمضان، هي حرب شنتها كلٌّ من مصر وسوريا على إسرائيل عام 1973، وهي رابع الحروب العربية الإسرائيلية، بدأت يوم السبت 6 أكتوبر 1973م، بتنسيق هجومين مفاجئين ومتزامنين على القوات الإسرائيلية؛ أحدهما للجيش المصري على جبهة سيناء المحتلة، والآخر للجيش السوري على جبهة هضبة الجولان المحتلة. وساهمت في الحرب بعض الدول العربية سواء بالدعم العسكري أو الاقتصادي، وانتهت الحرب رسمياً بانتصار العرب على إسرائيل واسترداد مصر لسيادتها الكاملة على سيناء وقناة السويس، لكن سوريا لم تستطع تحرير الجولان.

25 مايو 2019 - 20 رمضان 1440

01:01 PM


تمنى الموت صائمًا ونالها وتوجيه بإطلاق اسمه على أحد الميادين

توفي الجندي المصري السابق عبد الرحمن القاضي، صاحب أشهر صورة في حرب أكتوبر عام 1973، التي خاضتها مصر وسوريا ضد إسرائيل.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط "أ ش أ"، أن محافط سوهاج أحمد الأنصاري، نعى الجمعة "المقاتل البطل" عبد الرحمن القاضي، ابن مدينة المراغة الواقعة جنوبي مصر.

وقال الأنصاري: إن القاضي كان "أحد أبطال حرب أكتوبر المجيدة وصاحب أشهر صورة للجنود عقب عبور (قناة السويس)"، مشيرًا إلى أنه جرى تشييع جثمان القاضي في مسقط رأسه بالمراغة.

وأمر محافظ سوهاج بإطلاق اسم الجندي الراحل على أحد ميادين المراغة، تكريمًا له.

والقاضي هو أحد مقاتلي الكتيبة 212 دبابات في فرقة 19 مشاة، وهو صاحب أشهر صورة في حرب أكتوبر المجيدة، وظهر خلالها رافعًا سلاحه مبتهجًا بالنصر، وقد تناقلتها وسائل الإعلام العالمية حينها على نطاق واسع، حتى أصبحت إحدى أيقونات تلك الحرب.

وذكرت وسائل إعلام مصرية أن الراحل عمل بعد الحرب موظفًا في مجال التعليم، قبل تعاقده، ولديه 5 أبناء، ونقلت عن أحدهم قوله إن والده كان يتمنى الموت صائمًا في رمضان، وهو ما تحقق بالفعل.

جدير بالذكر أن حرب أكتوبر أو حرب العاشر من رمضان، هي حرب شنتها كلٌّ من مصر وسوريا على إسرائيل عام 1973، وهي رابع الحروب العربية الإسرائيلية، بدأت يوم السبت 6 أكتوبر 1973م، بتنسيق هجومين مفاجئين ومتزامنين على القوات الإسرائيلية؛ أحدهما للجيش المصري على جبهة سيناء المحتلة، والآخر للجيش السوري على جبهة هضبة الجولان المحتلة. وساهمت في الحرب بعض الدول العربية سواء بالدعم العسكري أو الاقتصادي، وانتهت الحرب رسمياً بانتصار العرب على إسرائيل واسترداد مصر لسيادتها الكاملة على سيناء وقناة السويس، لكن سوريا لم تستطع تحرير الجولان.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، وفاة الجندي المصري صاحب "أشهر صورة" في حرب أكتوبر ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

السابق وزير الداخلية التركي يهاجم معارض داخل صالون حلاقة
التالى زوج يذبح طليقته بطريقة بشعة ويسلم نفسه للشرطة