اخبار الخليج - حنين الحوطي.. مثال وقدوة لكل فرد بالمجتمع وفخر لهذا الوطن المعطاء

شيخة محمد المناعي – طالبة إعلام في جامعة البحرين

الصعوبات ليست عائق في طريق من يريد الوصول الى الهدف انما هي عقبات تواجه الشخص لتنمّي مواهبه وطموحه وتساعده ان يستكمل الدرب للوصول الى مايريد كل ناجح تحقيقه.
حوار مع الطموحه حنين الحوطي التي هي مثال وقدوه لكل فرد بالمجتمع وفخر لهذا الوطن المعطاء.


من هي حنين الحوطي؟
فنانة بحرينية مُلْهَمة بالطبيعة، لاعبة رياضة التيكواندو، طالبة تمريض في الجامعة الايرلندية، تبلغ من العمر ١٩ سنة.

ماهي انجازات حنين الحوطي؟
التطور الملحوظ خلال ٦ سنوات في الفن، مشاركاتي في مسابقات عدة تابعة للفن والرسم، حصولي على الحزام الاسود في التيكواندو بهذا العمر.
اصراري على ان اتبع شغفي الثالث الا وهو الطب.

كيف اكتشفتِ هواية الرسم؟
من خلال مشاركاتي في مسابقات في المدرسة، حيث اثنت علي مُعَلمة الفن وإصرارها الشديد على مشاركتي في هذه المسابقات لوجود موهبة كانت تؤمن بها مُنذ صغري.

كيف كانت بداياتكِ مع هواية الرسم؟
لن اقول صعبة ام سهلة ولكن كانت ممتعة في كل مرحلة من مراحلها، بعد كل شهر كنت افهم مدى تطوري في هذا الشيء كان ممتع ويشعرني بأنني في الواقع اعتمد واطور من مهاراتي الفنيه، لكن البداية كانت مشوشة لان لم اعرف اي مجال من الفن اريد ان اتبعه، و لم اتصور بان يكون توجهي الى الطبيعة، كنت اجهل اين تحديداً مصدر الهامي.

ماهو الفن الذي تفضلين ان تتبعيه في الرسم؟
الطبيعة بالتأكيد، اكتشفت انني احب الطبيعة بعد سنتين من بدايتي في الرسم وبدأت اسلط التركيز على رسم الطبيعة واخر سنواتي خضت في رسم اشياء اخرى مثل (فن البورتريه).

من الذي دعمك في ممارسة الرسم؟
عائلتي هي الداعم الاكبر لي، وخاصةً امي وابي منذ خطواتي الاولى، واصحابي ايضاً.

ما الذي دفعك لبيع رسوماتك؟
كانت تجربة فقط لكن التجربة نجحت، في البداية الامر كان هدف البيع هو مدى اقبال الجمهور على رسوماتي الخاصة وهل يسعني ان اتطور في المستقبل بإن اشارك في مختلف المعارض وكانت نتائج هذه التجربة رائعة جداً، وخير تجربة.

هل سوف تجعلين من بيع رسوماتك كمصدر دخل لكِ على المدى البعيد؟
من المحتمل ان يكون مصدر دخل ولكن ليس الرئيسي فهو مصدر غير ثابت .

هل تفكرين في عرض و بيع رسوماتكِ في معارض فنيه؟
بالتأكيد ان شاءلله، احاول استغل اي فرصة لاشارك بلوحاتي في المعارض، سواءاً كان معرض محلي او عالمي، عن بعد او واقعي.

من خلال اندماجك في الرسم برايكِ ما الذي يحتاجه الغير في بدايات هذه الهوايه؟
كل شخص يحتاج ان يتأكد ما الذي بالحقيقة مبدع به ليستطيع ان يندمج به في مراحل حياته، وهذه المرحلة بالنسبة لي هي اطول مرحلة، لان سوف يأخذ من الشخص جهد ووقت حتى يكتشف نفسه و ماذا يُريد ان يفعل، ويجب ان يعلم ماهو المصدر الذي سوف يدعمه والذي سوف يجعله يطور مهاراته مثل (الالتحاق في نوادي، متابعة فيديوهات مختلفة، المشاركة في كورسات تعليمية، الخ...)

هل تطمحين في تطوير رسوماتكِ؟
ليس هناك حدود للرسم لذلك بالتأكيد اطمح، لان الذي افعله الان بعد سنوات عدة سوف ارى ما انجزته في سنواتي السابقة وكيف طورت لوحاتي عن قبل.

ماهي الصعوبات التي واجهتها اثناء الرسم؟
استطيع ان اقول محاولة فهمي واكتشاف نفسي ومجال فني هذه كانت اصعب خطوة مريت فيها.
و مشكلة يمر بها اغلب الفنانين الا وهي ارتفاع تكلفة واسعار مستلمزات الفن والرسم.
وايضاً انني يجب ان اصبر كثيراً لأستطيع ان اتطور.

كيف كانت بداياتكِ في تعلم رياضة التكواندو؟
بدأ كل شي من ابي، لان هو بدأ يتدرب من عمر صغير وعندما كبر فتح له اكاديميته الخاصة (نادي النموذجية للتايكواندو)، وقد مرت ٤٥سنة ولا زال يمارس هذه الرياضة دون توقف، وانا واخواني ورثنا واحببنا هذه الرياضة من كان عمرنا 4 سنوات، ولكن توقفت في فترة ما بسبب انشغالي بالدراسة وبعد التخرج من المدرسة عاودت للعب من جديد، ولكن ذهبت الى نادي آخر مع الكابتن منار وليد الريّس في اكاديمية فينيكس.

من الذي شجعكِ على تعلم هذه الرياضه؟
ابي، من كل النواحي ابي .

لماذا اخترتِ هذه الرياضه من بد كل الرياضات؟
اسباب آخرى لها دخل آخر ان هذه الرياضة توارثت في منزلنا بسبب ابي، هذه الرياضة تعتبر من الرياضات التي تركز على ضبط النفس، تضيف اطباع ذهنية ايجابية مثل ثقتي في نفسي في العديد من مجالات حياتي، كما انها ايضاً تساعد على تحمل المسؤولية وتزيد من القوة سواءاً الجسدية او الفكرية وتأثيره يمد الى المهارات الاجتماعية مثل احترام القوانين والمبادئ، وهذه الرياضة اخذتها في حياتي كمخرج للضغوطات التي في حياتي مثل الدراسة او الطاقة السلبية.

ماهي الصعوبات التي واجهتِها خلال ممارستكِ هذه الرياضه؟
بعض التمارين تتطلب مهارات تحمل كبيرة، وتتطلب منكِ قوة ولكن الشخص في بعض الاحيان يشعر انهُ ليست لديه هذه القدرة على التحمل، وايضاً وجود امتحانات عدة يجب على الشخص تجاوزها وقد تسبب في بعض الاحيان توتر، مثل امتحانات الاحزمة السوداء .

لماذا لا نجد اسماء الفنانين البحرينين في المعارض الدوليه؟
لا اعلم ما هو السبب الرئيسي ولكن الفنانين البحرينين مازالوا يشتغلون على المعارض التي في البحرين، من الممكن ان يكون السبب بعض المعارض تتطلب انواع محددة من الفن التي ليست موجودة في البحرين.

بعيداً عن الرياضه والرسم، ماهي اهتمامات حنين الحوطي؟
القراءة، قراءة الكتب التي تتعلق بالطب والمجال الطبي بشكل عام بما انني ادرس في مجال الطب، وايضاً قراءاتي لا تتركز فقط على العلوم والطب، انني اميل لقراءة القصص الحقيقية الواقعية وبعض الاحيان روايات خيالية.

لماذا لم تختارين تخصص يدعم الفن؟
لان مجالات العمل فيها محدوده، وسبب اخر هو ان كان حلم طفولتي بأن اصبح طبيبة واعالج المرضى، حيث ان هذه الرغبة سرقت نصفي ونصفي الاخر ذهب للفن.

هل استفدتِ من تخصصكِ الجامعي بالفن الذي تقدمينه؟
لن استطيع القول ان استفدت منه لان لا اشعر له رابط بالفن بما انني ارسم للطبيعه، ولكن الفن موجود في المكانين، فن رسم الطبيعة، وكما يقولون ان الطب فن العلوم.

كيف استطعتِ ان توازنين بين تخصصكِ الدراسي وهواية الرسم والرياضه؟
تنظيم الوقت كان سبب رئيسي في هذا التوازن، وجودي بين المستشفى والجامعة والنادي شعور مبهج ولكن ايضاً في النهاية اشعر بضغط قليلاً، ولكن كل واحد منهم كان وجوده يُعطيني دافع في انني اواصل في اسبوعي ولا اشعر بالملل، في بعض الاحيان اضطر ان اقطع واحده من هذه المجالات، ولكن تكون فترة قصيرة ويعود كل شيء كما كان.

ماهي طموحاتكِ المستقبليه التي ترغبين في تحقيقها؟
العمل في المستشفى كطبيبة قلب للاطفال، الحصول على الحزام الاسود الرابع او الخامس والاستمرار في هذه الرياضة، افتتاح مركز خاص بي لتعليم اساسيات الرسم والتلوين بالاكريليك، والمشاركة في معارض دولية وعالمية.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، اخبار الخليج - حنين الحوطي.. مثال وقدوة لكل فرد بالمجتمع وفخر لهذا الوطن المعطاء ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه الايام