اخبار فلسطين إدانات لتصريحات أردان ضد الرئيس: حلقة من حلقات صفقة القرن

اخبار فلسطين إدانات لتصريحات أردان ضد الرئيس: حلقة من حلقات صفقة القرن
اخبار فلسطين إدانات لتصريحات أردان ضد الرئيس: حلقة من حلقات صفقة القرن

رام الله- "القدس" دوت كوم- قوبلت تصريحات الوزير الاسرائيلي غلعاد اردان التحريضية ضد الرئيس محمود عباس، حول اقتراح منع الرئيس من العودة الى الضفة الغربية في حال سفره، بالإدانة والرفض الشديدين.

واعتبرت وزارة الخارجية والمغتربين في بيان لها، اليوم الإثنين، هذه التحريضات بأنها حلقة من حلقات صفقة القرن التي تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني العادلة والمشروعة.

وأكدت الوزارة أن دولة الاحتلال اعتادت على تصدير أزماتها إلى الطرف الفلسطيني محاولة الهروب من تحمل مسؤولياتها الناتجة عن حصارها الظالم لقطاع غزة وتورطها في عديد الحروب والجرائم بحق قطاع غزة واحتلالها واستيطانها في عموم الأرض الفلسطينية المحتلة، وتآمرها المكشوف والمفضوح لتكريس الانقسام بين شقي الوطن، حيث اعتادت دولة الاحتلال على الهروب من مواجهة الحقائق والبحث عن شماعات لإخفاء دعواتها المتواصلة للعنف وتحريضها المستمر ضد شعبنا وقيادتنا، وكما جرت العادة تتصاعد حملات التحريض قبيل واثناء السباق الانتخابي في اسرائيل، في محاولة لكسب المزيد من اصوات جمهور المتطرفين والمستوطنين، وذلك على حساب الحقوق الفلسطينية.

ودعت الأمين العام للأمم المتحدة ومجلس الامن الدولي ومجلس حقوق الانسان والرباعية الدولية والمسؤولين الدوليين، إلى التعامل بمنتهى الجدية مع تصريحات اردان ونتائجها وتداعياتها الخطيرة، مؤكدة أن حملة التحريض الاسرائيلية التي تترافق مع عنف احتلالي متواصل ضد شعبنا، سواء ما تمارسه قوات الاحتلال أو ميليشيات المستوطنين المسلحة، يتطلب من مجلس الامن الدولي الوقوف عند مسؤولياته والقيام بالتزاماته، والاسراع في توفير الحماية الدولية لشعبنا وقيادتنا، كما يستدعي إجراءات سريعة من قبل الجنائية الدولة لفتح تحقيق في جرائم الاحتلال والمستوطنين ومن يقف خلفه.

بدوره، قال أمين اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، إن الدعوات الاسرائيلية لمنع الرئيس محمود عباس من العودة الى أرض الوطن تهدف الى ضرب المشروع الوطني الفلسطيني، ونزع الشرعية عن منظمة التحرير الفلسطينية.

وأضاف عريقات في تصريحات لإذاعة صوت فلسطين اليوم الاثنين، من نيويورك، إن تلك الدعوات ومحاولة نزع الشرعية عن الرئيس وعن منظمة التحرير تتساوق مع حملة التحريض التي تشنها حركة حماس ضد الرئيس ومحاولة نزع الشرعية عنه وعن منظمة التحرير.

وشدد على أن الرئيس محمود يرأس منظمة التحرير الفلسطينية ودولة فلسطين وليس السلطة الوطنية فقط.

وبشأن ترأس فلسطين مجموعة 77 + الصين، قال عريقات: إن ذلك يعتبر دليلا على أن دولة فلسطين جاهزة لان تكون دولة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأشار الى أن المجموعة تمثل 81% من سكان العالم وتعنى بمشاكل الفقر والتعليم وانعدام الخدمات مؤكداً أن رئاسة فلسطين للمجموعة ليست شرفية بل مسؤولية كبيرة.

من جانبه، قال الأمين العام لجبهة النضال الشعبي، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، "ننظر بجدية وخطورة لتصريحات ما يسمى وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان، بمنع الرئيس محمود عباس من العودة للضفة الغربية عندما يغادرها، معتبرا ذلك استمرارا لسياسة التحريض على القيادة الفلسطينية .

وأضاف مجدلاني لدى ترؤسه اجتماعا لجبهة النضال اليوم الاثنين، بمدينة رام الله، أن التصعيد الاسرائيلي الأخير يحمل أبعادا سياسية خطيرة على الصعيد السياسي، مشددا على ان هذا التصعيد ممنهج ومدروس ومنسق مع الادارة الامريكية لتشكيل مزيد من الضغوط على القيادة لقبول ما يسمى "صفقة القرن"، كما يندرج في إطار سباق الانتخابات الاسرائيلية .

وعلى صعيد آخر، قال مجدلاني "نحن أمام تحديات كبيرة عام 2019، والرئيس يتوجه للأمم المتحدة وسيترأس مجموعة الـ77 الدولية، التي تشكل 134 دولة، إضافة للصين الشعبية، وهناك مجموعة من القضايا الهامة مطروحة على جدول الأعمال منها الفقر والبطالة والتصحر والبيئة والمناخ وقضايا التبادل غير المتكافئ بين الشمال والجنوب وقضايا التجارة وقضايا دولية عديدة وهي جوهر أعمال الأمم المتحدة.

وأضاف: رئاسة فلسطين لهذه المجموعة خلال عام 2019 تؤثر إلى حد كبير في السياسة الدولية وإدارة معركة دبلوماسية ساخنة مع الاحتلال، وأيضا بعد تغيير العضوية في مجلس الأمن ودخول خمسة أعضاء جدد يجري البحث من أجل تقديم طلب للعضوية الكاملة لدولة فلسطين في الأمم المتحدة، وتجري الاتصالات مع السكرتير العام للأمم المتحدة وبعض الأطراف الدولية في مجلس الأمن في مسألة تطبيق قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة الاتحاد من اجل السلام من اجل الحماية الدولية لشعبنا.

وأشار إلى أن هناك حراكا دبلوماسيا وسياسيا مكثفا خلال هذا العام في مسألة الاستيطان وتطبيق قرار مجلس الأمن 2334، علاوة على متابعة الإحالات المقدمة للمحكمة الجنائية الدولية بقضايا الاستيطان والأسرى وجرائم الحرب والعدوان ولمحكمة العدل الدولية فيما يتعلق بقرار ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وناقش الاجتماع آخر التطورات السياسية للمرحلة المقبلة، والاوضاع التنظيمية والنقابية، مشددا على خطورة المرحلة التي تتطلب من الكل الوطني الالتفاف خلف منظمة التحرير والعمل بروح وحدوية للتصدي لمخططات الاحتلال المدعومة من الإدارة الأمريكية.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، اخبار فلسطين إدانات لتصريحات أردان ضد الرئيس: حلقة من حلقات صفقة القرن ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : القدس

السابق اخبار فلسطين مستوطنون يهدمون سلاسل حجرية ويحاولون شق طريق شرق الخليل
التالى اخبار فلسطين تجديد الاداري للمعتقل الرابي للمرة الرابعة