المؤيد يصل أبوظبي لحضور فعاليات الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية

وصل أيمن بن توفيق المؤيد وزير شؤون الشباب والرياضة لعاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة أبوظبي لحضور فعاليات الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية أبوظبي 2019 والتي تعتبر بمثابة أكبر حدث رياضي انساني على المستوى العالمي.
وأشاد وزير شؤون الشباب والرياضة بحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة من قبل الأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، مؤكدًا أن دولة الإمارات العربية المتحدة تبعث ومن خلال تنظيمها للألعاب العالمية الصيفية للأولمبياد الخاص عددًا كبير من الرسائل النبيلة تجاه دول العالم والتي تصب في تأكيد دورها المحوري والإقليمي في استقطاب انظار العالم نحو أبوظبي واحتضان أصحاب الهمم وذوي العزيمة وغمرهم بالمحبة وصدق الفعل وسط رعاية واهتمام من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وقال أيمن بن توفيق المؤيد: «من خلال واقع وتجربة شخصية عايشتها أثناء حضوري لقمة الحكومات التي اقيمت بدولة الإمارات، حرصت على زيارة مقر اللجنة المنظمة للبطولة العالمية، وأبهرت بمستوى الاستعداد التنظيمي للبطولة بالإضافة التكنولوجيا العالية المستخدمة في الإدارة، كما سعدت بالرقم الكبير من المتطوعين الذين يبلغ عددهم 20 ألفًا من أبناء الإمارات، وسيعملون على ادارة فعاليات ومسابقات البطولة العالمية، الأمر الذي يثبت انسانية المواطن الإماراتي».
وتابع «إننا نؤمن أن لكل صاحب عزيمة وهمة قصص نجاح، ونتطلع بكل شغف لرؤية هذه الفئة العزيزة على قلوبنا لنشر ابداعاتها في إماراتنا الحبيبة، وإننا على يقين تام بالإمكانات الكبيرة التي تمتلكها الإمارات وقدرات كوادرها في إخراج الحدث العالمي بحلة زاهية».

المؤيد يلتقي فريق البحرين التطوعي
التقى وزير شؤون الشباب والرياضة مع فريق البحرين التطوعي الذي تم ابتعاثه بتوجيهات من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، وبدعم من وزارة شؤون الشباب والرياضة، مع المسؤولين عن اللجان المنظمة لفعاليات الأولمبياد الخاص، الألعاب العالمية أبوظبي 2019 والقائمين على الكوادر المتطوعة.
وخلال اللقاء استمع أيمن بن توفيق المؤيد الى شرح عن طبيعة العمل الذي سيقوم به الفريق التطوعي، داعيا الفريق الى المساهمة الفاعلة في نجاح الفعالية الرياضية وعكس الصورة المتميزة عن شباب البحرين المحب للعمل التطوعي وأن يكونوا خير سفراء للبحرين في هذا التجمع العالمي الكبير.

دعيج بن خليفة ومحمد بن دعيج يؤازران
وصل الشيخ دعيج بن خليفة آل خليفة مستشار الرئاسة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا رئيس الأولمبياد الخاص البحريني إلى أبوظبي لحضور حفل افتتاح الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص، الذي أقيم يوم أمس تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
كما وصل إلى العاصمة الإماراتية الشيخ محمد بن دعيج آل خليفة، نائب رئيس الأولمبياد الخاص البحريني، رئيس الاتحاد البحريني لذوي الإعاقة، حيث يمثل حضور هاتين الشخصيتين المؤثرتين على الحركة الرياضية والاجتماعية بمملكة البحرين، ضمن نخبة من الشخصيات الوطنية والمجتمعية، رسالة مودة وطمأنة لذوي العزيمة والهمم بأن الجميع يقف معهم ويساندهم ويؤمن بقدرتهم على تحقيق المستحيل وتمثيل مملكة البحرين تمثيلا مشرفا ليعكسوا تأثرهم توجهاتهم نحو تحقيق المزيد من الانجازات باسم البحرين.

الافتتاح لوحة عظيمة
افتتحت يوم امس فعاليات الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية في أبوظبي عاصمة الإنسانية والتسامح، وتصبح مدينة زايد الرياضية بمنزلة الشمس التي تنطلق منها فعاليات الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص. إنها نسخة استثنائية، حيث إنها تنظم للمرة الأولى في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ليعزز الدور الرائد للإمارات في النهوض بأصحاب الهمم، وقد سجلت أرقاما قياسية بمشاركة 200 دولة، وأكثر من 7500 رياضي.
هذا الحدث المتفرد جرى الإعداد له العملي والفعلي في أبوظبي منذ انطلاق الألعاب الإقليمية أبوظبي 2018 التي كانت بمنزلة تجربة وتحديد ما تتطلبه الألعاب العالمية، وفي حقيقة الأمر أنها طلبت الكثير وتحتاج إلى عمل رهيب، وقد كانت العاصمة أبوظبي لها، وهيئة البنية الرياضية التي تتطابق مع أرقى المعايير العالمية، وتستقطب أبوظبي «22 رياضة» ودبي رياضتين.

البحرينيون: رياضيون ومتطوعون
يبلغ عدد اللاعبين من الأولمبياد الخاص البحريني 24 لاعبا، يخوضون منافسات 9 العاب هي الفروسية وألعاب القوى والسباحة والشراع والتنس والريشة الطائرة والبوتشي والبولنج والدراجات الهوائية. ويرافقهم 20 إداريا ومدربا يرافقون الرياضيين ويحرصون على تحفيزهم والتأكد من تمتعهم باللياقة ويلمسون الدافع الوطني والشخصي لتحقيق الذهب.
كما يشارك الأولمبياد الخاص البحريني في المؤتمر العالمي للقادة الشباب الذي يدمج ذوي العزيمة بغيرهم من محبي التطوع، حيث تشارك المملكة بثلاثة كوادر من ضمنها اللاعبة نورة زينل من فئة متلازمة داون، ومعها القائد فاطمة الماجد والمرافق أنوار العالي. وسيقدم الوفد تصورا حول مشروع دمج ذوي العزيمة من خلال معرض فني تفاعلي، تتم مناقشته ومن ثم تنفيذه على أرض الوطن.
كما يتواجد بحرينيان آخران هما اللاعب البطل حمد نبيل، وأخته شريفة نبيل، وذلك بصفتها متطوعان مع مؤسسة سدرة لتمكين الدمج في الإمارات العربية المتحدة، حيث يساهمان في تنظيم الفحوصات الطبية التي تجرى على اللاعبين من أنحاء العالم في مقر الألعاب الرئيسي.

24 لاعبا يمثلون البحرين
تبدأ منافسات البطولة صباح يوم الجمعة الموافق 15 مارس. ويمثل البحرين في ألعاب القوى محمد الجبوري 16 سن في سباق التتابع 4×100 متر، والعدو لمسافة 100 متر و200 متر. أما محمود علي 25 سنة فيخوض فى سباق 4×100 متر، وسباق العدو لمسافة 100 متر و200 متر. وتعدو عائشة السبيعي 29 سنة في سباقات 4×100 متر، وسباق العدو لمسافة 100 و200 متر. أما سارة الحسيني 25 سنة فتشارك في سباق 4×100 متر، وسباق العدو لمسافة 100 و200متر ويتولى الإدارة الفنية المدربان أحمد حسين وفوزية حسن.
وفي الريشة الطائرة يشارك محمود حسين 27 سنة في الفردي والزوجي، وفاطمة حسين 17 سنة في الفردي والزوجي، تحت قيادة المدربين علي عباس ورباب شمسان.
وفي منافسات البوتشي تمثل المملكة اللاعبة ياسمين محمود فكري 34 سنة، وعهود يوسف الدويشان 30 سنة، وأحمد حميد الشيخ 22 سنة، وعون علي 34 سنة ويشاركون جميعهم في الفردي والزوجي تحت قيادة المدربين منى أحمد، وحسن جواد.
أما البولينج فيشارك فيه عبدالله مرسل 16 سنة في منافسات الفردي والزوجي بقيادة المدرب عبداللطيف راشد.
كما يشارك فى الدراجات حمد التميمي 33 سنة في سباق 5 كيلو و10 كيلو، وسيد علي حسين 26 سنة في سباقات 5 و10 و25 كيلومتر، بقيادة المدرب ناجي محمد.
ويمثل البحرين في الفروسية أحمد الشيخ 30 سنة، وكميل المقهوي 27 سنة، ونيلة العاثم 19 سنة، يقودهم المدربان منى فيروز وباسل الجبل.
وفي السباحة يلعب إبراهيم العلي 22 سنة في سباقات التتابع 4×25 متر حرة، و25 مترا ظهرا، و50 مترا حرة. ومحمد العلي 19 سنة ويشارك في سباقات التتابع 4×25 متر حرة، و25 مترا ظهرا، 25 مترا حرة، أما حسن زبيل 27 سنة فيشارك فى سباقات التتابع 4×25 مترا حرة، و25 مترا ظهرا، و50 مترا حرة. وينافس حسن شوقي 15 سنة في سباقات التتابع 4×25 مترا حرة، و25 مترا ظهرا، 25 مترا حرة، يقودهم المدرب سيد محمد مختار.
وفي تنس الطاولة يلعب علي عبدالوهاب 34 سنة في الفردي والزوجي، وجواهر طلال عيسى 23 سنة وتشارك في الفردي والزوجي، بإشراف المدربين عبدالله مجيد ولطيفة بوحجي.
وتشارك المملكة في الشراع من خلال علي المتغوي واللاعب الموحد أحمد سلمان لاعب منتخب البحرين للشراع، تحت قيادة مدرب المنتخب الوطني قاسم بن جميع.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، المؤيد يصل أبوظبي لحضور فعاليات الأولمبياد الخاص للألعاب العالمية ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه الايام

السابق استضافة الألعاب العالمية بإحدى دول المنطقة حلم وتحقق
التالى ناصر بن حمد: منافسات البطولة تؤكد اهتمام الإسطبلات في المملكة بجمال الخيل