اخبار سوريا الوزيرة عبد الله خلال الدورة الـ 109 لمؤتمر العمل الدولي: مستمرون بتنفيذ البرامج الوطنية المتعلقة بالعمل

دمشق-سانا

تتواصل أعمال المرحلة الأولى من الدورة الـ 109 لمؤتمر العمل الدولي الذي تنظمه سنوياً منظمة العمل الدولية والمنعقد هذا العام افتراضياً في جنيف ويستمر حتى الـ 19 من الشهر الجاري.

وفي كلمة لها خلال الجلسة العامة للمؤتمر أكدت رئيسة الوفد السوري وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل الدكتورة سلوى عبد الله أن سورية ترجمت التزامها بدستور منظمة العمل الدولية من خلال المصادقة على اتفاقيات العمل الثماني التي تضمنها إعلان المنظمة وتبنيها لمعايير العمل اللائق.

التحضير لإطلاق نظام معلومات وطني لسوق العمل إضافة إلى تأمين فرص عمل مولدة للدخل عبر المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر 

ولفتت الوزيرة عبد الله إلى أنه على الرغم من تبعات الحرب الإرهابية على سورية والتحديات التي فرضتها والإجراءات الاقتصادية القسرية الغربية المفروضة عليها إلا أنها مستمرة في تنفيذ البرامج الوطنية المتعلقة بالعمل ولم تتوقف عن دفع أجور العمال وموظفي القطاع العام الذين فقدوا أعمالهم نتيجة تدمير مؤسساتهم ومصانعهم وبقائهم بلا عمل وإنتاج ومازالت الدولة تدفع حتى الآن أجور عمالها حتى في مناطق سيطرة التنظيمات الإرهابية المسلحة.

وأوضحت الوزيرة عبد الله أنه يتم العمل على توسيع مظلة الحماية والضمان الاجتماعي وتنظيم قطاع العمل والتحضير لإطلاق نظام معلومات وطني لسوق العمل إضافة إلى تأمين فرص عمل مولدة للدخل عبر المشاريع الصغيرة ومتناهية الصغر مشيرة إلى الإجراءات التي اتخذتها سورية خلال جائحة كورونا من توزيع العمل على ورديات ودفع إعانات بدل التعطل.

القادري: ضرورة دعم منظمة العمل الدولية لعمال سورية في مواجهة جائحة كورونا وتداعياتها في ظل الحصار الاقتصادي الجائر

وفي كلمة مماثلة خلال المؤتمر أكد رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال جمال القادري ضرورة تضمين التشريعات الجديدة لمنظمة العمل الدولية تنظيم أشكال العمل الجديدة التي نشأت إثر جائحة كورونا والمتمثلة بالعمل عن بعد والتأكيد على مسؤولية أرباب العمل في تحسين مواقع العمل والدفاع عن حقوق العمال الذين يعملون عن بعد.

ونوه القادري بالتقرير الذي قدمه المدير العام للمؤتمر وخاصة إدانته لممارسة سلطات الاحتلال الإسرائيلي التمييزية بحق عمال فلسطين والجولان العربي السوري المحتل وباقي الأراضي العربية المحتلة والتي تخالف اتفاقيات المنظمة ذات الصلة.

وأشاد القادري بالخطة التي قدمها المدير العام للمؤتمر والتي تتعلق بمعالجة الآثار الناجمة عن انتشار جائحة كورونا في العالم وتأثيرها على عالم العمل مؤكداً ضرورة دعم المنظمة لعمال سورية في مواجهة الجائحة وتداعياتها في ظل الحصار الاقتصادي الجائر والإجراءات الاقتصادية الغربية أحادية الجانب المفروضة على سورية والتأثيرات السلبية لهذه الإجراءات وضرورة رفعها وزيادة انخراط المنظمة بمشاريع مشتركة مع الشركاء في سورية بما ينعكس إيجاباً على واقع العمال السوريين وزيادة خبراتهم في كل المجالات.

وسبق أعمال المرحلة الأولى من الدورة الـ 109 لمؤتمر العمل الدولي جلسة افتتاحية في الـ 20 من أيار الماضي تم فيها انتخاب أعضاء مكتب المؤتمر وتعيين لجانه الدائمة والفنية ومن المتوقع أن تعقد في الـ 11 من كانون الأول القادم الجلسة الختامية للمؤتمر.

يشار إلى أن مؤتمر العمل الدولي يعقد مرة في العام لمناقشة القضايا الرئيسية في عالم العمل ويجمع ممثلي الحكومات والعمال وأصحاب العمل للدول الأعضاء في المنظمة البالغ عددهم 187 دولة.

إيناس السفان

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، اخبار سوريا الوزيرة عبد الله خلال الدورة الـ 109 لمؤتمر العمل الدولي: مستمرون بتنفيذ البرامج الوطنية المتعلقة بالعمل ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : الوكالة العربية السورية للأنباء