مما تخاف أوكرانيا... "سبوتنيك" تنشر شهادات القناصين الجورجيين الموثقة

في حادثة إطلاق النار على المتظاهرين في "ميدان" كييف - منعطف جديد. التقى مراسل وكالة "سبوتنيك" بالقناصة المزعومين، وهم مواطنون من جورجيا، وعلى استعداد للإدلاء بشهاداتهم في المحكمة الأوكرانية.

قناصة في يد أحد المتظاهرين وسط ساحة ميدان في العاصمة الأوزكرانية كييف، 20 فبراير/شباط 2014

© Sputnik. Andrey Stenin

وقعت البروتوكولات الرسمية لنيرغادزي وألكسندر ريفازيشفيلي من كوبا تحت تصرف الوكالة. هناك صدفة مثيرة للاهتمام: لقد طرد الرئيس الجورجي السابق ميخائيل ساكاشفيلي من أوكرانيا على الفور بعد أن أعلنت وكالة "سبوتنيك" نشر تحقيقاته. في اليوم التالي كان من المقرر أن يظهر ساكاشفيلي في المحكمة بخصوص قضية القناصة.

أجرى المحامون ألكسندر غوروشينسكي وستيفان ريشكو مقابلة مع القناصة وفقا للدستور وقانون الإجراءات الجنائية وقانون "المحامين والدفاع" في أوكرانيا. حاليا، يمثل المحامون مصالح قناصة وحدة الشرطة الخاصة "بيركوت" في محكمة منطقة سفياتوشينسكي في كييف.

وتعهد نيرغادزه وريفازيشفيلي رسميا "بتقديم شهادة صادقة إلى المحامي وبعد ذلك تقديمها في المحكمة".

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 1)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 1)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 2)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 2)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 3)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 3)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 4)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 4)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 5)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 5)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 6)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 6)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 7)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 7)

    © Sputnik.

  • تذكرة طيران رخيصة لدى ألكسندر ريفازيشفيلي

    تذكرة طيران رخيصة لدى ألكسندر ريفازيشفيلي

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 1)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 1)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 2)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 2)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 3)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 3)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 4)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 4)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 5)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 5)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 6)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 6)

    © Sputnik.

  • وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 7)

    وثيقة اعتراف القناص الجورجي كوبا نيرغادزه (الصفحة 7)

    © Sputnik.

1 / 15

© Sputnik.

وثيقة اعتراف القناص الجورجي ألكسندر ريفازيشفيلي (الصفحة 1)

يتحدث القناصة المزعومون بالتفصيل عن أنفسهم وحياتهم في جورجيا. كلاهما في الماضي أنصار نشطاء لساكاشفيلي. وكان نيرغادزه وكيل لما يسمى زوندركوماندا (القوات الخاصة النازية)، وكان ريفازيشفيلي عضوا في منظمة "المنطقة الحرة". وقد شارك كلاهما في تخويف المعارضين والضرب والاستفزازات. وتم تدريب نيرغادزه في الخارج — في اليونان وألمانيا وليتوانيا. وحصل على تدريب في مجال "مهارات العمل مع المتظاهرين، ومنها: الحصول على المعلومات، وتنظيم الناس، وخلق حالات الصراع".

وجاءوا إلى أوكرانيا بناء على أوامر من ماموكا مامولاشفيلي، المستشار العسكري لساكاشفيلي، وهو الآن قائد "الفيلق الجورجي"، الذي يقاتل في دونباس إلى جانب كييف الرسمية.

يتبين من شهادة القناصة مباشرة، أن مسألة إطلاق النار نوقشت مع آندريه باروبي وسيرغي باشينسكي، الآن رئيس فيرخوفنا رادا ورئيس لجنة الدفاع والأمن في رادا (مجلس النواب)، على التوالي. وأعطى جندي أمريكي سابق، كريستوفر بريان، تعليمات للقناصين. وتم جلب السلاح إلى بناء المعهد وفندق "أوكرانيا" شخصيا من قبل باشينسكي، ورافقه أشخاص مجهولون. في 20 فبراير/ شباط 2014، يوم إطلاق النار الشامل، أطلق باشينسكي نفسه النار من مدفع رشاش. وأطلق فلاديمير باراسيوك (الذي في ذلك الوقت كان قائد الجيش الميداني، ثم ضابط من كتيبة "دنيبر" ونائب في أوكرانيا)، النار من كاربين "سايغا".

وتلقت المجموعة التابعة للقناص نيرغادزه في رحلة عمل إلى الميدان، 10 آلاف دولار، و 50 ألف أخرى وعدوا بتلقيها بعد عودتهم.

ويختبئ، اليوم، نيرغادزه وريفازيشفيلي في أرمينيا، خوفا على حياتهم. وطلب الاستئناف أمام المحكمة والصحفيين هو محاولة لإبراز هذه المسألة أمام الجماهير وبالتالي حفظ حياتهما. وكما صرحوا لمراسل "سبوتنيك"، فإن العديد من الذين شاركوا في إطلاق النار على المتظاهرين ورجال الأمن في "ميدان" قتلوا في وقت لاحق في ظل ظروف غريبة.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، مما تخاف أوكرانيا... "سبوتنيك" تنشر شهادات القناصين الجورجيين الموثقة ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : Sputnik Arabic

السابق ترمب: منفذ عملية اطلاق النار في فلوريد مختل عقليا
التالى نائب وزير الخارجية الروسية: حجم التجارة مع جورجيا ارتفع في 2017