الإلتزام بمطالب الدول الداعية لمكافحة الإرهاب.. الخيار الوحيد لعودة قطر للحضن العربي

الإلتزام بمطالب الدول الداعية لمكافحة الإرهاب.. الخيار الوحيد لعودة قطر للحضن العربي
الإلتزام بمطالب الدول الداعية لمكافحة الإرهاب.. الخيار الوحيد لعودة قطر للحضن العربي

كل المعطيات الدائرة خلال الأشهر الأخيرة تؤكد أن قطر أصبح أمامها خيار وحيد للعودة للحضن العربي مرة آخرى، بعد المقاطعة العربية للدوحة بسبب دعم التنظيمات المتطرفة وتمويل الإرهاب.

"الرباعي العربي" لقطر: "عليكم بوقف دعم التنظيمات الإرهابية"

فأكدت الدول الداعية لمكافحة الإرهاب على وقف دعم قطر للتنظيمات الإرهابية، مشددة على الالتزام بمكافحة الإرهاب وإيقاف خطاب التحريض، والالتزام بمخرجات القمة العربية – الأميريكية في الرياض، مشيرة إلى أن دعم الإرهاب لا يتحمل المساومات.

وقال بيان أصدرته الدول الداعية لمكافحة الإرهاب: "تم التأكيد على أن موقف الدول الأربع يقوم على أهمية الالتزام بالاتفاقيات والمواثيق والقرارات الدولية والمبادئ المستقرة في مواثيق الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي واتفاقيات مكافحة الإرهاب الدولي مع التشديد على المبادئ التالية: الالتزام بمكافحة التطرف والإرهاب بكافة صورهما ومنع تمويلهما أو توفير الملاذات الآمنة، وإيقاف كافة أعمال التحريض وخطاب الحض على الكراهية أو العنف، والالتزام الكامل باتفاق الرياض لعام 2013 والاتفاق التكميلي وآلياته التنفيذية لعام 2014 في إطار مجلس التعاون لدول الخليج العربي، إضافة إلى الالتزام بكافة مخرجات القمة العربية الإسلامية الأمريكية التي عقدت في الرياض في مايو 2017، والامتناع عن التدخل في الشؤون الداخلية للدول ودعم الكيانات الخارجة عن القانون، ومسؤولية كافة دول المجتمع الدولي في مواجهة كل أشكال التطرف والإرهاب بوصفها تمثل تهديدًا للسلم والأمن الدوليين".

وزير الدفاع الأمريكى الأسبق: على قطر وقف دعم الجماعات الإرهابية

وقال ليون بانيتا وزير الدفاع الأمريكى السابق، إنه يجب على قطر وقف دعم الجماعات الإرهابية، وتابع: "ونحن بحاجة إلى التزام من جانب قطر بأنهم ضد عمليات الإرهاب والتوقف عن دعمهم".

وأضاف "بانيتا"، خلال كلمته بمؤتمر مكافحة التطرف والعنف تحت عنوان "قطر وعلاقتها بإيران والإخوان"، أن قطر لديها دور واضح فى دعم الإرهاب، ويجب عليها الالتزام بكل قوانين مكافحة الإرهاب سواء داعش أو العناصر الأخرى.

وتابع ليون بانيتا وزير الدفاع الأمريكى السابق، إن هناك العديد من التهديدات بمنطقة الشرق الأوسط وهناك دول انهارت بعد ما يسمى "الربيع العربى"، إلى جانب الحروب الأهلية فى سوريا واليمن وليبيا، وتابع:" هذه الدول تدهورت ونتيجة هذا التدهور انتشر الإرهاب"، مشدداً أن عدم استقرار المنطقة زاد من  تبعات الإرهاب.

الأمير تركي الفيصل: وقف قطر دعمها للإرهاب حل للأزمة مع الدول الأربع

وقال رئيس الاستخبارات السعودية السابق، الأمير تركي الفيصل، إن وقف قطر دعمها للإرهاب ينهي الأزمة بشأنها، مطالبا الدوحة بالامتثال لاتفاقياتها السابقة وتعهداتها بعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة.

وأضاف "الفيصل"، في تصريحات صحفية أوردتها قناة "سكاي نيوز" الإخبارية، أن قطر بإمكانها إنهاء الأزمة حال التزامها باتفاقاتها السابقة لوقف التدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة، وقال إن الكرة في ملعب قطر وعليهم التعامل مع ذلك.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، الإلتزام بمطالب الدول الداعية لمكافحة الإرهاب.. الخيار الوحيد لعودة قطر للحضن العربي ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : اليمن العربي

السابق "الأشول" الإيراني يلقى مصرعه في تعز و"الشرعية" تواصل تقدّمها في صعدة
التالى اخبار دوليه - وزير الخارجية الأمريكي يضطر للانتظار في قصر الرئاسة اللبناني