احذر.. كورونا أصبح فيروس كورونا معديا أكثر 6 مرات

احذر.. كورونا أصبح فيروس كورونا معديا أكثر 6 مرات
احذر.. كورونا أصبح فيروس كورونا معديا أكثر 6 مرات

المناطق - الرياض

توصلت دراسة جديدة إلى أن السلالة السائدة حاليًا من فيروسات التاجية الناشئة حديثًا التي تتسبب في الإصابة بـ Covid-19 قادرة على مضاعفة معدل الإصابة ثلاث مرات أكثر من السلالة الأصلية ثلاث مرات ، ولكن حتى الآن لا يبدو أنها أكثر خطورة.

وكشفت الدراسة التي نشرت في المجلة العلمية “سيل” أن فيروس “سارس كوف 2” الذي يتداول ويتحكم في معظم الإصابات أصبح الآن أكثر قدرة على انتشار العدوى من السلالة الأصلية التي بدأت في الصين.

وأشارت نتائج الأبحاث المعملية – التي نشرت في المجلة – إلى أن التحول الذي مر به الفيروس جعله أكثر قدرة على نقل العدوى ، ولكن هذه النتائج لم تثبت بعد.

وقال أنتوني فوشي كبير علماء الأنثروبولوجيا في الولايات المتحدة في تعليق على الدراسة “أعتقد أن البيانات تظهر أن هناك طفرة واحدة تجعل الفيروس أكثر قدرة على نشر العدوى ونقلها لأنها تحتوي على حمولات فيروسية”. عالي”.

وأضاف فواش: “لم نربط بعد هذه الطفرة في الفيروس وما إذا كانت أعراضه المسببة للمرض أسوأ من السلالة الأصلية أم لا ، الذين لم يشاركوا في هذه الدراسة”. يبدو فقط أن الفيروس أصبح أكثر تكاثرًا وأصبح أكثر قدرة على الإصابة ، لكننا ما زلنا في مرحلة تأكد من ذلك. “

ضاعف معدل الإصابة
تعاون باحثون من مركز لوس ألاموس الوطني في نيو مكسيكو وجامعة ديوك في نورث كارولينا مع باحثين في التسلسل الجيني لفيروس كورونا الناشئ عن جامعة شيفيلد في بريطانيا في إعداد هذه الدراسة.

ووجد الباحثون أن النسخة المحورة من الفيروس ، المسماة D614G ، خضعت لتغيير بسيط ولكنه مهم في البروتينات الموجودة على غشاء الفيروس ، مما سهل عملية دخول الفيروس إلى الخلية البشرية وانتشارها في الجسم.

تم انتقاد النتائج الأولية التي نشرها الفريق الدولي في أبريل الماضي لعدم إثبات ما إذا كان هذا التحول في الإجهاد هو سبب انتشار النسخة الجديدة من الفيروس بشكل أسرع أم لا ، ويقول النقاد أن الصدفة أو عوامل أخرى قد تكون مسؤولة عن انتشار هذا الصنف الجديد.

وأدى ذلك فريق البحث إلى إجراء المزيد من الاختبارات ، حيث قام بتحليل بيانات 999 شخصًا مصابًا بفيروس كورونا الجديد في المستشفيات البريطانية ، ولاحظ العلماء أن الأشخاص الذين لديهم النسخة الجديدة من الفيروس لديهم نسبة أكبر من الجسيمات الفيروسية في أجسادهم ، ولكن هذا لم يؤثر على شدة أعراض المرض لديهم.

بالإضافة إلى ذلك ، أثبتت التجارب المعملية أن السلالة الجديدة قادرة على مضاعفة معدل الإصابة في البشر 3 إلى 6 مرات من السلالة الأصلية.

آثار غير واضحة
حتى الآن ، هذه النتائج ليست سوى احتمالات ، حيث أن هذه التجارب لا تحاكي في كثير من الأحيان التطور الحقيقي للأوبئة ، وعلى الرغم من أن السلالة الجديدة من فيروس كورونا المنتشر حاليًا أكثر حدة ، فقد لا يكون من السهل الانتقال من شخص إلى آخر. الشخص كما يقال.

يقول ناثان جروباو ، عالِم الفيروسات بجامعة ييل ، وهو غير مشارك في الدراسة ، إن هذه النتائج لا تؤثر كثيرًا على المجتمع.

وأضاف: “لا تزال هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات لمعرفة ما إذا كان هذا التحول في السلالة سيؤثر على تطوير دواء أو لقاح للمرض”.

“لكننا لا نتوقع أن تؤدي السلالة المتحولة إلى تفاقم الأعراض للأشخاص المصابين بها أو تجعلنا نغير تدابيرنا الوقائية. هذه النتائج مثيرة للاهتمام وقد تؤثر على حياة الملايين ، لكننا لا نعرف بعد مدى هذا التأثير “.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، احذر.. كورونا أصبح فيروس كورونا معديا أكثر 6 مرات ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : صحيفه المناطق

السابق قلق أمريكي إزاء سلسلة الإقالات التي أقدم عليها ترامب
التالى مقر ترمب يطالب بإعادة فرز الأصوات في جورجيا ويهدد باللجوء للمحكمة العليا . اليوم الأحد 22-11-2020