قتال عنيف في "ناجورنو كاراباخ".. والآمال تتراجع في إنهاء المعارك

قتال عنيف في "ناجورنو كاراباخ".. والآمال تتراجع في إنهاء المعارك
قتال عنيف في "ناجورنو كاراباخ".. والآمال تتراجع في إنهاء المعارك

عشية استضافة واشنطن وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا

قتال عنيف في

تراجعت الآمال في إنهاء ما يقرب من شهر من إراقة الدماء في إقليم ناجورنو كاراباخ الجبلي، اليوم (الخميس) حيث خاضت القوات الأذرية والأرمينية معارك جديدة عشية محادثات في واشنطن.

وبينت وزارة الدفاع الأذربيجانية أن قتالًا عنيفًا اندلع في عدة مناطق، بما في ذلك مناطق قريبة من خط التماس الذي يفصل بين الجانبين.

وأضافت أن أرمينيا أطلقت ثلاثة صواريخ باليستية على ثلاث مناطق داخل أذربيجان.

من جهتها، أشارت وزارة الدفاع الأرمينية إلى اندلاع قتال في عدة مناطق، مضيفة أن بلدة مارتوني والقرى المجاورة في الإقليم تعرضت للقصف.

وعززت خطط لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للقاء وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا غدًا، الآمال هذا الأسبوع في أن تتفق الجمهوريتان السوفييتيتان السابقتان على إنهاء القتال الأكثر دموية منذ منتصف التسعينيات.

وتضاءلت هذه الآمال بسبب استمرار القتال العنيف في منطقة ناجورني كاراباخ وحولها، وهي منطقة انفصالية تقع داخل أذربيجان ولكن يسيطر عليها الأرمن العرقيون، والخطاب الغاضب من كلا الجانبين.

وقتل مئات الأشخاص منذ اندلاع القتال في 27 سبتمبر، مما أثار مخاوف من اندلاع حرب أوسع نطاق في تركيا وروسيا وزاد المخاوف بشأن أمن خطوط الأنابيب في أذربيجان التي تنقل الغاز والنفط الأذربيجاني عبر جنوب القوقاز إلى الأسواق العالمية.

22 أكتوبر 2020 - 5 ربيع الأول 1442 03:10 PM

عشية استضافة واشنطن وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا

قتال عنيف في "ناجورنو كاراباخ".. والآمال تتراجع في إنهاء المعارك

تراجعت الآمال في إنهاء ما يقرب من شهر من إراقة الدماء في إقليم ناجورنو كاراباخ الجبلي، اليوم (الخميس) حيث خاضت القوات الأذرية والأرمينية معارك جديدة عشية محادثات في واشنطن.

وبينت وزارة الدفاع الأذربيجانية أن قتالًا عنيفًا اندلع في عدة مناطق، بما في ذلك مناطق قريبة من خط التماس الذي يفصل بين الجانبين.

وأضافت أن أرمينيا أطلقت ثلاثة صواريخ باليستية على ثلاث مناطق داخل أذربيجان.

من جهتها، أشارت وزارة الدفاع الأرمينية إلى اندلاع قتال في عدة مناطق، مضيفة أن بلدة مارتوني والقرى المجاورة في الإقليم تعرضت للقصف.

وعززت خطط لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو للقاء وزيري خارجية أذربيجان وأرمينيا غدًا، الآمال هذا الأسبوع في أن تتفق الجمهوريتان السوفييتيتان السابقتان على إنهاء القتال الأكثر دموية منذ منتصف التسعينيات.

وتضاءلت هذه الآمال بسبب استمرار القتال العنيف في منطقة ناجورني كاراباخ وحولها، وهي منطقة انفصالية تقع داخل أذربيجان ولكن يسيطر عليها الأرمن العرقيون، والخطاب الغاضب من كلا الجانبين.

وقتل مئات الأشخاص منذ اندلاع القتال في 27 سبتمبر، مما أثار مخاوف من اندلاع حرب أوسع نطاق في تركيا وروسيا وزاد المخاوف بشأن أمن خطوط الأنابيب في أذربيجان التي تنقل الغاز والنفط الأذربيجاني عبر جنوب القوقاز إلى الأسواق العالمية.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، قتال عنيف في "ناجورنو كاراباخ".. والآمال تتراجع في إنهاء المعارك ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق

السابق ولاية كاليفورنيا تفرض حظر تجوّل لكبح تفشي فيروس كورونا . اليوم الجمعة 20-11-2020
التالى الصور الأولى لوفد معتمري الخارج داخل المسجد الحرام . اليوم الأحد 01-11-2020