"رئيس وزراء أرمينيا" يسمي "بوتين" رئيساً لفرنسا في خطاب بالبرلمان

"رئيس وزراء أرمينيا" يسمي "بوتين" رئيساً لفرنسا في خطاب بالبرلمان
"رئيس وزراء أرمينيا" يسمي "بوتين" رئيساً لفرنسا في خطاب بالبرلمان

خطأ غير مقصود خلال حديثه عن تاريخ تصعيد الصراع في قره باغ

أخطأ رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان؛ عندما كان يتحدث في البرلمان، اليوم الأربعاء، عن تاريخ تصعيد الصراع في قره باغ، ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ برئيس فرنسا.

وتحدث باشينيان؛ عن تفاصيل ثلاث اتفاقيات تمّ التوصل إليها في خريف عام 2020 بشأن وقف إطلاق النار في قره باغ، وقال: "وفقاً للبيان الذي أدلى به الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب؛ والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون؛ والرئيس "الفرنسي..." فلاديمير بوتين؛ في الأول من أكتوبر".

وبحسب "سبوتنيك عربي" انتشرت العبارة على الفور على نطاق واسع على الشبكات الاجتماعية.

يُذكر أن أرمينيا وأذربيجان وقّعتا برعاية روسيا، اتفاقاً لوقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ، دخل حيز التنفيذ في الـ 10 من نوفمبر 2020، وأعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف؛ ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان؛ وقعوا إعلاناً مشتركاً حول وقف شامل لإطلاق النار في قره باغ، تشرف عليه قوات روسية لحفظ السلام، تفصل بين مواقع الطرفين في الإقليم.

وتضمن الاتفاق رفع القيود عن حركة النقل والعبور وتبادل الأسرى بين طرفَي النزاع، وعودة النازحين إلى قره باغ، برعاية المفوض الأممي لشؤون اللاجئين.

"رئيس وزراء أرمينيا" يسمي "بوتين" رئيساً لفرنسا في خطاب بالبرلمان

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2021-04-14

أخطأ رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان؛ عندما كان يتحدث في البرلمان، اليوم الأربعاء، عن تاريخ تصعيد الصراع في قره باغ، ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ برئيس فرنسا.

وتحدث باشينيان؛ عن تفاصيل ثلاث اتفاقيات تمّ التوصل إليها في خريف عام 2020 بشأن وقف إطلاق النار في قره باغ، وقال: "وفقاً للبيان الذي أدلى به الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب؛ والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون؛ والرئيس "الفرنسي..." فلاديمير بوتين؛ في الأول من أكتوبر".

وبحسب "سبوتنيك عربي" انتشرت العبارة على الفور على نطاق واسع على الشبكات الاجتماعية.

يُذكر أن أرمينيا وأذربيجان وقّعتا برعاية روسيا، اتفاقاً لوقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ، دخل حيز التنفيذ في الـ 10 من نوفمبر 2020، وأعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف؛ ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان؛ وقعوا إعلاناً مشتركاً حول وقف شامل لإطلاق النار في قره باغ، تشرف عليه قوات روسية لحفظ السلام، تفصل بين مواقع الطرفين في الإقليم.

وتضمن الاتفاق رفع القيود عن حركة النقل والعبور وتبادل الأسرى بين طرفَي النزاع، وعودة النازحين إلى قره باغ، برعاية المفوض الأممي لشؤون اللاجئين.

14 إبريل 2021 - 2 رمضان 1442

12:56 PM


خطأ غير مقصود خلال حديثه عن تاريخ تصعيد الصراع في قره باغ

أخطأ رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان؛ عندما كان يتحدث في البرلمان، اليوم الأربعاء، عن تاريخ تصعيد الصراع في قره باغ، ودعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ برئيس فرنسا.

وتحدث باشينيان؛ عن تفاصيل ثلاث اتفاقيات تمّ التوصل إليها في خريف عام 2020 بشأن وقف إطلاق النار في قره باغ، وقال: "وفقاً للبيان الذي أدلى به الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب؛ والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون؛ والرئيس "الفرنسي..." فلاديمير بوتين؛ في الأول من أكتوبر".

وبحسب "سبوتنيك عربي" انتشرت العبارة على الفور على نطاق واسع على الشبكات الاجتماعية.

يُذكر أن أرمينيا وأذربيجان وقّعتا برعاية روسيا، اتفاقاً لوقف إطلاق النار في ناغورني قره باغ، دخل حيز التنفيذ في الـ 10 من نوفمبر 2020، وأعلن الكرملين أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين؛ ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف؛ ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان؛ وقعوا إعلاناً مشتركاً حول وقف شامل لإطلاق النار في قره باغ، تشرف عليه قوات روسية لحفظ السلام، تفصل بين مواقع الطرفين في الإقليم.

وتضمن الاتفاق رفع القيود عن حركة النقل والعبور وتبادل الأسرى بين طرفَي النزاع، وعودة النازحين إلى قره باغ، برعاية المفوض الأممي لشؤون اللاجئين.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، "رئيس وزراء أرمينيا" يسمي "بوتين" رئيساً لفرنسا في خطاب بالبرلمان ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق