لماذا منع "بوتين" سفر الروسيين لتركيا.. كورونا أم استضافة رئيس أوكرانيا؟

لماذا منع "بوتين" سفر الروسيين لتركيا.. كورونا أم استضافة رئيس أوكرانيا؟
لماذا منع "بوتين" سفر الروسيين لتركيا.. كورونا أم استضافة رئيس أوكرانيا؟

بعدما بات نصف مليون سائح من موسكو غير قادرين الآن على السفر لأنقرة

لماذا منع

ذكرت صحيفة "موسكو تايمز" يوم الثلاثاء أن نصف مليون سائح من روسيا باتوا غير قادرين الآن على السفر إلى تركيا بعد أن أعلنت موسكو فرض قيود على السفر.

وأعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي تاتيانا غوليكوفا، حظر الرحلات الجوية إلى تركيا للسائحين في الفترة من 15 أبريل إلى 1 يونيو؛ بسبب ما قالت إنه تصاعد في معدل انتشار فيروس كورونا في البلاد.

في العام الماضي، زار مليونا روسي تركيا على الرغم من الوباء، وتأمل السلطات التركية أن يوفر بدء الموسم السياحي مساعدة ضرورية لاقتصادها المتعثر.

ويوم الجمعة الماضي، تحدث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وتطرق القادة إلى سلامة الزوار الروس إلى تركيا. وبحسب بيان نشره "الكرملين"، حاول "أردوغان" إقناع "بوتين" بـ"إجراءات تركيا المضادة للأوبئة"؛ لضمان سلامة السياح الأجانب.

وفقًا لجمعية السياحة الروسية، فإن إلغاء الرحلات الجوية إلى تركيا هذا العام سيكون معادلاً من حيث الخسائر الاقتصادية للإغلاق الأولي في مارس 2020.

وتنفي روسيا أن يكون هذا القرار بمثابة انتقام لاستضافة أردوغان للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال عطلة نهاية الأسبوع، وسط التوتر المستمر بين أوكرانيا وروسيا بشأن دونباس. ومع ذلك، ربط السناتور الروسي كونستانتين كوساتشيف المسألتين بمنشور له على صفحته في "فيسبوك": "وبغض النظر عن تصرفات السلطات التركية، يجب أن يكون هناك تضامن مجتمعي في روسيا. وفي مثل هذه الحالات، يتم اختبار حب الوطن بغض النظر عن خطط العطلات، وسيكون هذا رد فعل قوي من مجتمعنا على تصريحات زعيم البلاد التي يدعو فيها الروس للراحة (عدم السفر لتركيا)، معتمدين على حبهم المتهور للبحر الدافئ".

ورغم محاولته إقناع "بوتين"، إلا أن "أردوغان" نفسه أعلن في خطاب متلفز عقب اجتماع لمجلس الوزراء أن البلاد أعلنت إجراءات أشد صرامة في ظل ارتفاع حالات الإصابة والوفيات بسبب فيروس كورونا.

وقال "أردوغان": إن الإجراءات الجديدة سيتم تطبيقها لمدة أسبوعين، وقد يتم تشديدها بصورة أكبر إذا فشلت في تقليل عدد حالات الإصابة، كما سيتم حظر السفر بين المدن.

وسجّلت وزارة الصحة 59187 إصابة جديدة بكورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وهي أعلى حصيلة يومية منذ بداية الجائحة.

وتأثرت إسطنبول بشكل خاص جراء ارتفاع الإصابات، حيث تم الإبلاغ عن حوالي 800 حالة لكل 100 ألف شخص في الأسبوع الماضي، وفقا لوزارة الصحة. وبلغ عدد الحالات في أنقرة 420 لكل 100 ألف.

لماذا منع "بوتين" سفر الروسيين لتركيا.. كورونا أم استضافة رئيس أوكرانيا؟

حامد العلي سبق 2021-04-14

ذكرت صحيفة "موسكو تايمز" يوم الثلاثاء أن نصف مليون سائح من روسيا باتوا غير قادرين الآن على السفر إلى تركيا بعد أن أعلنت موسكو فرض قيود على السفر.

وأعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي تاتيانا غوليكوفا، حظر الرحلات الجوية إلى تركيا للسائحين في الفترة من 15 أبريل إلى 1 يونيو؛ بسبب ما قالت إنه تصاعد في معدل انتشار فيروس كورونا في البلاد.

في العام الماضي، زار مليونا روسي تركيا على الرغم من الوباء، وتأمل السلطات التركية أن يوفر بدء الموسم السياحي مساعدة ضرورية لاقتصادها المتعثر.

ويوم الجمعة الماضي، تحدث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وتطرق القادة إلى سلامة الزوار الروس إلى تركيا. وبحسب بيان نشره "الكرملين"، حاول "أردوغان" إقناع "بوتين" بـ"إجراءات تركيا المضادة للأوبئة"؛ لضمان سلامة السياح الأجانب.

وفقًا لجمعية السياحة الروسية، فإن إلغاء الرحلات الجوية إلى تركيا هذا العام سيكون معادلاً من حيث الخسائر الاقتصادية للإغلاق الأولي في مارس 2020.

وتنفي روسيا أن يكون هذا القرار بمثابة انتقام لاستضافة أردوغان للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال عطلة نهاية الأسبوع، وسط التوتر المستمر بين أوكرانيا وروسيا بشأن دونباس. ومع ذلك، ربط السناتور الروسي كونستانتين كوساتشيف المسألتين بمنشور له على صفحته في "فيسبوك": "وبغض النظر عن تصرفات السلطات التركية، يجب أن يكون هناك تضامن مجتمعي في روسيا. وفي مثل هذه الحالات، يتم اختبار حب الوطن بغض النظر عن خطط العطلات، وسيكون هذا رد فعل قوي من مجتمعنا على تصريحات زعيم البلاد التي يدعو فيها الروس للراحة (عدم السفر لتركيا)، معتمدين على حبهم المتهور للبحر الدافئ".

ورغم محاولته إقناع "بوتين"، إلا أن "أردوغان" نفسه أعلن في خطاب متلفز عقب اجتماع لمجلس الوزراء أن البلاد أعلنت إجراءات أشد صرامة في ظل ارتفاع حالات الإصابة والوفيات بسبب فيروس كورونا.

وقال "أردوغان": إن الإجراءات الجديدة سيتم تطبيقها لمدة أسبوعين، وقد يتم تشديدها بصورة أكبر إذا فشلت في تقليل عدد حالات الإصابة، كما سيتم حظر السفر بين المدن.

وسجّلت وزارة الصحة 59187 إصابة جديدة بكورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وهي أعلى حصيلة يومية منذ بداية الجائحة.

وتأثرت إسطنبول بشكل خاص جراء ارتفاع الإصابات، حيث تم الإبلاغ عن حوالي 800 حالة لكل 100 ألف شخص في الأسبوع الماضي، وفقا لوزارة الصحة. وبلغ عدد الحالات في أنقرة 420 لكل 100 ألف.

14 إبريل 2021 - 2 رمضان 1442

02:47 PM


بعدما بات نصف مليون سائح من موسكو غير قادرين الآن على السفر لأنقرة

ذكرت صحيفة "موسكو تايمز" يوم الثلاثاء أن نصف مليون سائح من روسيا باتوا غير قادرين الآن على السفر إلى تركيا بعد أن أعلنت موسكو فرض قيود على السفر.

وأعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي تاتيانا غوليكوفا، حظر الرحلات الجوية إلى تركيا للسائحين في الفترة من 15 أبريل إلى 1 يونيو؛ بسبب ما قالت إنه تصاعد في معدل انتشار فيروس كورونا في البلاد.

في العام الماضي، زار مليونا روسي تركيا على الرغم من الوباء، وتأمل السلطات التركية أن يوفر بدء الموسم السياحي مساعدة ضرورية لاقتصادها المتعثر.

ويوم الجمعة الماضي، تحدث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وتطرق القادة إلى سلامة الزوار الروس إلى تركيا. وبحسب بيان نشره "الكرملين"، حاول "أردوغان" إقناع "بوتين" بـ"إجراءات تركيا المضادة للأوبئة"؛ لضمان سلامة السياح الأجانب.

وفقًا لجمعية السياحة الروسية، فإن إلغاء الرحلات الجوية إلى تركيا هذا العام سيكون معادلاً من حيث الخسائر الاقتصادية للإغلاق الأولي في مارس 2020.

وتنفي روسيا أن يكون هذا القرار بمثابة انتقام لاستضافة أردوغان للرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي خلال عطلة نهاية الأسبوع، وسط التوتر المستمر بين أوكرانيا وروسيا بشأن دونباس. ومع ذلك، ربط السناتور الروسي كونستانتين كوساتشيف المسألتين بمنشور له على صفحته في "فيسبوك": "وبغض النظر عن تصرفات السلطات التركية، يجب أن يكون هناك تضامن مجتمعي في روسيا. وفي مثل هذه الحالات، يتم اختبار حب الوطن بغض النظر عن خطط العطلات، وسيكون هذا رد فعل قوي من مجتمعنا على تصريحات زعيم البلاد التي يدعو فيها الروس للراحة (عدم السفر لتركيا)، معتمدين على حبهم المتهور للبحر الدافئ".

ورغم محاولته إقناع "بوتين"، إلا أن "أردوغان" نفسه أعلن في خطاب متلفز عقب اجتماع لمجلس الوزراء أن البلاد أعلنت إجراءات أشد صرامة في ظل ارتفاع حالات الإصابة والوفيات بسبب فيروس كورونا.

وقال "أردوغان": إن الإجراءات الجديدة سيتم تطبيقها لمدة أسبوعين، وقد يتم تشديدها بصورة أكبر إذا فشلت في تقليل عدد حالات الإصابة، كما سيتم حظر السفر بين المدن.

وسجّلت وزارة الصحة 59187 إصابة جديدة بكورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، وهي أعلى حصيلة يومية منذ بداية الجائحة.

وتأثرت إسطنبول بشكل خاص جراء ارتفاع الإصابات، حيث تم الإبلاغ عن حوالي 800 حالة لكل 100 ألف شخص في الأسبوع الماضي، وفقا لوزارة الصحة. وبلغ عدد الحالات في أنقرة 420 لكل 100 ألف.

نشكر كل متابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون الخليج ، لماذا منع "بوتين" سفر الروسيين لتركيا.. كورونا أم استضافة رئيس أوكرانيا؟ ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.
المصدر : سبق